ظاهرة الاكتئاب  –  مرحلة ما بعد الولادة

كأم جديدة، تواجهين العديد من التحديات مع المولود الجديد، وقد تصارعين أيضًا قلة النوم، أو المسؤوليات الجديدة، أو حتى ألم الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية.

ماذا عن الألم العاطفي العميق الذي يأتي بعد الولادة؟ ليست “الكآبة النفاسية” المعتدلة التي تختفي عادةً بعد أسبوع أو أسبوعين، فنحن نعني اكتئاب ما بعد الولادة، وهو شكل حاد من الاكتئاب السريري المرتبط بالحمل والولادة.

إنه أكثر شيوعًا مما تعتقد، فقد وجدت دراسة أجريت على 10000 أم من الأطفال حديثي الولادة أن حوالي 1 من كل 7 مصابات باكتئاب ما بعد الولادة، ولكن لحسن الحظ، تجد معظم هؤلاء النساء علاجًا للمساعدة.

ما هو اكتئاب ما بعد الولادة؟

إنه نوع الاكتئاب الذي قد تصابين به بعد إنجاب طفل، ويمكن أن يبدأ في أي وقت خلال السنة الأولى من عمر طفلك، ولكن من الشائع أن تشعري بآثاره في الأسابيع الثلاثة الأولى بعد ولادته.

عندما تحصل عليه، قد تشعر بالحزن واليأس والذنب لأنك قد لا تشعر أنك على علاقة بطفلك أو تعتني بطفلك.

ما الذي يسبب اكتئاب ما بعد الولادة؟

ما الذي يسبب اكتئاب ما بعد الولادة؟

  • الهرمونات: ترتفع مستويات الهرمونات لديك عندما تكونين حاملاً.
  • تسقط فجأة بعد ولادة الطفل، وهذا التغيير السريع يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب لدى بعض النساء.
  • تاريخ من الاكتئاب إذا كنت قد عانيت من الاكتئاب في الماضي، أو إذا كان منتشرًا في عائلتك، فمن المحتمل أنك مصابة باكتئاب ما بعد الولادة.
  • الإجهاد والمشاكل إذا كنت لا ترغبين في الحمل أو إذا لم يساعدك شريكك وعائلتك في رعاية طفلك، فمن المرجح أن تصابي بالاكتئاب كأم جديدة.
  • كما أن المشاكل أكثر شيوعًا عند النساء اللواتي يعانين من مشاكل مالية أو مشاكل مع المخدرات أو الكحول أو غيرها من مصادر الإجهاد المهمة.
  • غالبًا ما تكون الشابات اللواتي يفشلن في الاستعداد لرعاية الطفل أو إعالته في خطر.

قد لا يكون الأمر هو نفسه بالنسبة لجميع النساء، ولكن هناك أشياء شائعة يجب البحث عنها:

  • الحزن واليأس واليأس
  • تشعر أنك غير قادر على رعاية طفلك أو القيام بالمهام الأساسية
  • تبكي كثيرًا، أحيانًا بدون سبب حقيقي
  • مشاكل في الشعور بقرب طفلك أو “ارتباطه”
  • اهتمام أقل بالطعام والجنس والرعاية الذاتية والأشياء الأخرى التي كنت أستمتع بها
  • الكثير من النوم
  • مشاكل التركيز أو التعلم أو الذاكرة

التشخيص والعلاج:

علاج الاكتئاب بعد الولادة؟

يمكن للطبيب فقط تشخيص اكتئاب ما بعد الولادة، ولكن إذا كنت تشك في احتمال إصابتك باكتئاب ما بعد الولادة، فعليك تحديد موعد مع معالج أو طبيب على الفور. إذا كان اكتئاب ما بعد الولادة، فهناك علاجات متاحة ستجعلك تشعرين بنفسك مرة أخرى .

الأدوية: قد يصف لك طبيبك مضادات الاكتئاب. تساعدك هذه الأدوية على موازنة بعض المواد الكيميائية في الدماغ المرتبطة بالاكتئاب

معظمهم آمنون أثناء الرضاعة الطبيعية. أخبر طبيبك فقط إذا كنت ترضعين.

الاستشارة النفسية: يمكن أن يكون التحدث إلى طبيب نفساني أو معالج نفسي مفيدًا جدًا أيضًا. يمكنك تعلم التعرف على الأفكار السلبية من أجل التعامل معها بشكل أفضل. يمكنك حتى مناقشة العلاقات السابقة أو الضغوطات وتعلم كيفية التعامل معها حتى لا تؤثر عليك في حياتك الجديدة مع الطفل.