فضل المعلم

 التعليم والقراءة من أولى وصايا الله عز وجل في قرآنه الكريم والقلم كان أول خلق الله تعالى عظيم وله فوائد كثيرة تفيد الأفراد والمجتمع والعالم أجمع من وجهة النظر هذه، كان مكان المعلم رائعًا. وقيل أن الذي علمني خطابًا، صرت له عبدًا، وقيل أيضًا: “انهض للمعلم”. وفيه تبجيل، يكاد يكون الناشر رسولًا، لذا فإن المعلم هو الخطوة الأولى نحو العلم والثقافة والتنوير.

تعبيرا عن فضل المعلم وواجبنا تجاهه

المعلم هو الأب الروحي لطلابه وهو أول من يرافقهم إلى فهم العالم وإلى المعرفة والمعرفة، لذلك لديه رسالة سامية يرغب في تحقيقها وهي تعليم الكبار والأجيال الذين قادرون على خلق مستقبل أفضل لهم ولبلدهم.

تميل البلدان المتقدمة في العالم إلى إيلاء اهتمام خاص للمعلم بدافع الاهتمام بالشباب والأطفال والباحثين عن المعرفة، لأن صلاح المعلم يأتي من رفاهية الطلاب وفي الواقع المجتمع بأسره.

وكان الشعراء موجودين للمعلمين الذين أشادوا بهم في أبياتهم التاريخية، حيث قال الشاعر الراحل أحمد شوقي: «قوموا بالمعلم واعشقوا» كاد المعلم رسول.

رسالة المعلم مثل رسالة الأنبياءء

  • لقد أرسل الله أنبياء لشعوبهم لمحو التخلف والجهل عن أفكارهم وإبعادهم عن الكفر والطريق المظلم.
  • كانت رسالة الأنبياء سامية، تدعو إلى النور، والعبادة، وتعليم الناس دينهم وشريعة الله عليهم وشريعتهم عليه.
  • ورسالة المعلم من الرسائل العظيمة والسامية كرسالة الأنبياء، يطبق المعلم أمر الله في كلام تعالى.
  • “اقرأ باسم ربك الذي خلق.” المعلم يعلم الشباب القراءة والكتابة حتى يتمكنوا من ممارسة تعاليم الله على الأرض.

موقف المثقفين أمام الله

  • قال الله تعالى في كتابه العظيم: (قل أيعادل الذين يعلمون والذين لا يعلمون؟
  • وقال أيضا: (إنما من عبيده المتقيون الله، والله عظيم غفور) (فاطر: 28).
  • وتشير الآيات الشريفة إلى منزلة وعظمة وجلال الذين علمهم الله تعالى، وأنهم لا يساويون سائر الخلق، بل يستحقون على غيرهم بدخولهم الجنة.
  • كما وصف الله تعالى المتعلمين بأنهم أكثر خوفا من الله تعالى، لأنهم بالمعرفة نالوا قوة خالقهم.
  • يمكن للعقل المستنير اكتشاف الحقائق الكونية ومواجهة الكفار والملحدين بها.
  • لكن إذا تحرر المجتمع من أولئك الذين يزرعون بذور التعلم الأولى وهم مدرسون، فكيف يمكننا أن نحقق هذه الدرجات والعظمة؟
  • وإذا كان المتعلمون والمتعلمون لديهم درجات أعلى عند الله، فماذا عن أولئك الذين ساعدوهم في اكتساب تلك المعرفة؟
  • لا شك أن للمعلمين أجرًا عظيمة وأجرًا عظيمًا عند الله تعالى.

حق المعلم في المجتمع

المعلم له أدوار عديدة مع الطلاب. إنه المعلم والصديق والأب والمرشد والمستشار. له الحق في مراعاة حقوقه المبينة أدناه:

  • على المعلم أيضًا واجبات يجب مراعاتها والعديد من الحقوق التي يجب علينا من خلالها الوفاء بحقوقه.
  • على وزارة التربية والتعليم أن توفر للمعلم المناخ المناسب ومستوى المعيشة المناسب لتمكينه من القيام بواجباته.
  • نحن بحاجة إلى تعزيز تصميمهم ومنحهم شهادات تكريم سنوية وشهادات لتفانيهم في خدمة الطلاب.
  • يجب على الآباء تعليم أطفالهم مكانة المعلم وإظهار الاحترام والتقدير لهم داخل المدرسة وخارجها.
  • المعلم يحترم ويقدر من قبل المجتمع.