الآثار الجانبية للكمون؟ هذا غير متوقع. هل الكمون مكسور حقًا؟ كلنا نحب الكمون على طعامنا لمذاقه الجميل ؛ بذور الكمون تضيف نكهة ورائحة إلى أي طبق.

ومع ذلك، يمكن أن يكون هناك بعض الآثار الجانبية المرتبطة بالإفراط في تناول بذور الكمون.

هنا نتحقق من الضرر الناتج عن الكمون:

1- هل تعلم؟

يصعب تخيل مطبخ بدون كمون، لأن بذور الكمون هي عشب للطهي في جميع أنحاء العالم.

من المعروف أن بذور الكمون لها العديد من الفوائد الطبية، لكن هل تعلم أن تناول بذور الكمون يمكن أن يكون له بعض الآثار الجانبية أيضًا؟

2- الحموضة المعوية

تشتهر بذور الكمون بخصائصها التي تعمل على نزع الهواء، ولكنك ستجد أنه من الغريب معرفة أن البذور نفسها يمكن أن تكون مسؤولة عن واحدة من أكثر مشاكل الجهاز الهضمي شيوعًا: الحموضة المعوية.

من المعروف أن بذور الكمون تجعل من السهل تمرير المزيد من الغازات إلى الجهاز الهضمي، مما يؤدي إلى الشعور بالحرقان.

3- التجشؤ

يمكن أن تؤدي الخصائص الطاردة لبذور الكمون إلى التجشؤ المفرط. يُطلق على التجشؤ أحيانًا اسم التجشؤ، وهو عملية انتفاخ وغازات زائدة من الأمعاء والمعدة تمر عبر الفم.

في بعض الأحيان يمكن أن يكون للتجشؤ رائحة كريهة وصوت مميز. في حين أنها ليست مشكلة كبيرة، إلا أنها قد تكون محرجة في بعض الأحيان.

4- تلف الكبد

الزيت الموجود في بذور الكمون متقلب للغاية ويمكن أن يتلف الكبد والكلى إذا تم استهلاك كمية كبيرة من الكمون على مدى فترة طويلة من الزمن.

من المستحسن الحفاظ على استهلاك محدود من الكمون.

5- آثار الإجهاض

يمكن أن يكون لبذور الكمون أيضًا تأثير إجهاض عند النساء أثناء الحمل. يمكن أن يؤدي استهلاك كميات كبيرة من بذور الكمون إلى الإجهاض أو التسبب في المخاض.

يجب على النساء الحوامل الالتزام بالنظام الغذائي إذا أوصى به الطبيب أو أخصائي التغذية.

6- آثار المخدرات

من المعروف أيضًا أن بذور الكمون لها خصائص مخدرة، لذلك يجب تناولها بحذر. تشمل الآثار الجانبية الأخرى لبذور الكمون التعب العقلي والنعاس والغثيان.

يمكن أن يؤدي الاستهلاك المفرط لبذور الكمون إلى الغثيان والنعاس.

7- الدورة الشهرية الغزيرة

7- الدورة الشهرية الغزيرة

يمكن أن يتسبب استهلاك بذور الكمون بكميات كبيرة في حدوث نزيف غزير أثناء الحيض ويجب تناولها بكميات معتدلة.

8- انخفاض نسبة السكر في الدم

استهلاك بذور الكمون بكميات كبيرة يخفض مستويات السكر في الدم في الجسم. إذا كنت بحاجة إلى إجراء عملية جراحية في المستقبل القريب، فمن المهم الحفاظ على مستويات السكر في الدم لديك.

قد يوصي طبيبك بالتوقف عن تناول البذور لمدة أسبوعين على الأقل قبل الجراحة للمساعدة في التحكم في مستويات السكر في الدم أثناء الجراحة وبعدها.

9- ليست جيدة لمرضى السكرر

يحتاج مرضى السكر إلى التحكم في مستويات السكر في الدم لديهم من أجل الحصول على مستويات السكر في الدم طبيعية. يجب تجنب التقلبات في مستويات السكر في الدم بشكل صارم عند مرضى السكر. يمكن أن تخفض بذور الكمون مستويات السكر في الدم بسرعة. وبالتالي، يجب على مرضى السكري تجنب تناوله

10- غير مناسب للمرأة المرضعة

يجب ألا تستهلك النساء المرضعات كميات كبيرة من الكمون لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى انخفاض إنتاج الحليب.

في حين أن هذا التأثير الجانبي لا يحدث للجميع، فإن تناول كميات كبيرة من الكمون في نظامك الغذائي يمكن أن يضر بصحتك أكثر من نفعه.

أيضًا، بالنظر إلى فوائد هذه البذور، يجب ألا تتجنب تناولها تمامًا. فقط حافظ على استهلاكك عند مستوى معتدل.