أهم المعالم السياحية في أم القيوين

     معالم الجذب في أم القيوين تعتبر أم القيوين واحدة من الإمارات السبع في دولة الإمارات العربية المتحدة. إنها مدينة سكنية هادئة وهذا يجعلها مميزة. كنا بعيدين جدًا عن الحياة المزدحمة في دبي وأبو ظبي، لذلك يتدفق السياح هناك الذين يريدون السلام والهدوء.

مناطق الجذب السياحي في أم القيوين وموقعها

تقع أم القيوين على ساحل الخليج العربي في شمال دولة الإمارات العربية المتحدة، بين إمارتي عجمان ورأس الخيمة، على مساحة 800 كيلومتر مربع، وقد أسسها الشيخ ماجد المعلا عام 1775. . تعتبر مشيخة مستقلة، وتتميز المدينة بوجود عدد كبير من أشجار القرم الجميلة. تعتبر من أكثر الأماكن المميزة التي يستمتع بها الأشخاص الذين يمكنهم الاستمتاع بصوت الأمواج والإبحار في المياه الهادئة.

أهم معالم أم القيوين

1- دريم لاند أكوابارك:

تعتبر دريم لاند أكوا بارك من أكبر الحدائق المائية في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام. هي حديقة متعددة الأغراض تبلغ مساحتها 150 ألف متر مربع وتحتوي على حوالي 25 منطقة جذب مائية وغير مائية مناسبة للبالغين والأطفال على حد سواء، إلى جانب العديد من المسابقات والأنشطة التفاعلية مثل كرة الماء وكرة القدم الشاطئية والتخييم. 2- قلعة فلج المعلا:

قلعة فلج المعلا

تعتبر من أهم القلاع البرية في إمارة أم القيوين. تقع في واحة فلج المعلا وتم بناؤها في عهد الشيخ عبدالله بن راشد الأول عام 1825 0 كخط دفاع للحدود البرية للإمارة. في الجهة الشمالية برج المنصور الذي يحتوي على ثلاث ردهات داخلية بالإضافة إلى غرفة للنساء وغرفة للخدم ومسجد ومجلس حكومي متحف القيوين:

متحف أم القيوين

أسس هذا المتحف الشيخ راشد بن ماجد المعلا عام 1768 ليكون مركزًا حكوميًا ومقرًا للعائلة الحاكمة، ومتحفًا عام 1969 عندما انتقل الشيخ أحمد بن راشد المعلا إلى مسكن آخر.

كما يحتوي المتحف على مجموعة كبيرة جدًا من القطع الأثرية التي امتدت لآلاف السنين، بما في ذلك المقتنيات المكتشفة في موقعين أثريين هما تل الأبرق والدور، كما يحتوي المتحف على قسم مخصص لزيارات أم آل المهمة. قوين مخصص لشخصيات عربية وعالمية كان لها تأثير كبير على أرواح أبناء الإمارة، بالإضافة إلى الهدايا التذكارية التي تم تقديمها للحاكم في مناسبات مختلفة.

مراكز الأحياء البحرية

تتميز دولة الإمارات العربية المتحدة بوجود أنواع مختلفة من الكائنات البحرية التي يريدون الحفاظ عليها. وتحقيقا لهذه الغاية، تم إنشاء مركز الحياة البحرية على مساحة 333 ألف متر مربع، بهدف تطوير وتنمية الثروة السمكية من خلال إنتاج اليرقات الاصطناعية ووضعها في المحميات البحرية وعلى السواحل وفي غابات المانغروف. المناطق،

تأسس هذا المركز في عام 1984، ويستقطب حاليًا أعدادًا كبيرة من الزوار لمشاهدة حوض السمك الكبير الذي يقع فيه ويعرض مجموعة واسعة من الحياة البحرية بما في ذلك الثعابين والشعاب المرجانية.

5- سباقات الهجن:

تعتبر سباقات الهجن من أشهر الأنشطة في مختلف إمارات الدولة، ولهذا يوجد مضمار كبير لسباق الهجن في منطقة اللبسة بإمارة أم القيوين، مما يستقطب الكثير من محبي هذه الرياضة. لأنه يتميز بإطلالة رائعة على المنطقة المحيطة والكثبان الرملية مع الوديان المشجرة.

يعد Dhow Yard من أجمل مناطق الجذب السياحي في أم القيوين، ويحتوي هذا الفناء على عدد كبير من البيوت الحجرية، ويقع الفناء في البلدة القديمة، ومن الرياضات الرئيسية التي تمارس هناك الإبحار والتواجد فيها. النادي البحري ويمارس في المياه الآمنة لخور جزر أم القيوين:

تتميز هذه الجزر بطبيعتها الساحرة بشواطئها البيضاء الجميلة التي تفصل بينها سلسلة من الجداول الضيقة للغاية، وقد تم تصنيف هذه الجزر كمحميات طبيعية لاحتوائها على عدد من المناطق الرائعة من النباتات والحيوانات.

وتعد جزيرة السينية أكبر هذه الجزر من حيث المساحة وتحتوي على عدد كبير من المعالم التاريخية أهمها المقابر التاريخية وبرج النهار وبرج البحر.

في منطقة الرأس يوجد مسجد الشيخ أحمد بن راشد المعلا الذي يتميز بعمارته الهندسية المستعارة من العصور القديمة. تم افتتاحه لأول مرة عام 1977 على نفقة الشيخ أحمد بن راشد المعلا ويتسع لـ 1200 مصلي، ثم تم تجديده عام 2013 بتكلفة تجاوزت 10 ملايين درهم.