يجمع تراث الإمارات بين الأصالة والتقاليد في نفس الوقت، حيث يعود هذا الإرث إلى آلاف السنين ويشمل مختلف المجالات التي تهتم الدولة فيها بالحفاظ على تراثها ونقله إلى الأجيال القادمة، ورئيس الدولة و ويسعى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان لإحياء هذا الإرث وتطويره بالتعاون مع أعضاء المجلس الأعلى لدولة الإمارات العربية المتحدة، وكذلك ليكون قادراً على إدخال قيم ومفاهيم الأصالة والتراث في نفوسهم. الشباب، في الماضي والحاضر والمستقبل للتواصل من خلال عمل منظم يعتمد بشكل أساسي على تقديم والحفاظ على تراث أرضهم للأجيال

العادات والتقاليد في الإمارات

إرث طيران الإمارات

يتمثل تراث الإمارات في جميع العادات والتقاليد وأنماط الحياة التي ورثتها الأجيال السابقة للأجيال القادمة، وكذلك في الحرف والصناعة والفن، وكذلك في الألعاب والملابس التقليدية والعمارة، وكذلك في الآثار. والأماكن العامة في البلاد ومصادر التراث الأخرى لكل بلد تراثه الذي يميزه عن البلدان الأخرى. وبالتالي، يزوره العديد من الزوار من جميع أنحاء العالم. في هذا المقال سنتحدث عن تراث دولة الإمارات العربية المتحدة

العادات والتقاليد في الإمارات

العادات والتقاليد الإماراتية، التي تنتقل من جيل إلى جيل والتي تتمحور بشكل رئيسي على الأخلاق الإسلامية والعادات العربية، تتمثل في أيام الأعياد، حيث تقام صلاة العيد في الهواء الطلق وبعد الصلاة يعود الجميع إلى المنزل. وتبدأ الأسرة والأقارب في زيارة بعضهم البعض لتهنئة القسم

المواقع الأثرية الرئيسية في الإمارات

تقع هذه القلعة في مدينة أبو ظبي التي تم بناؤها عام 1763 م عندما قرر آل نهيان الانتقال من ليوا في الصحراء إلى جزيرة أبو ظبي على الساحل.

  • قلعة جسر المقطع

يعتبر من المعالم الخالدة في أبو ظبي، وأكدت الوثائق التاريخية أن بنائه تزامن مع تشييد قصر الحصن وسبب بنائه كان الإشراف على تحركات العدو ضد سكان الدولة خلال تلك الفترة. فضلا عن وجود حصن صغير بجانبها لحمايتها ولكن بعد ذلك هدمت.

أعادت جمعية إحياء التراث إحياء هذه القرية في عام 1991 وأطلق عليها اسم قرية زايد للتراث الشعبي.

أزياء الأزياء التقليدية في الإمارات

الأزياء الوطنية للبلاد هي رمز ولقب لهوية الدولة، وهي من أكثر الأشياء المميزة بين الدول وقد اتخذت طابعًا عربيًا وإسلاميًا، فضلًا عن تصاميم الجولف الرائعة التي كانت تتميز بتنوع ألوانها وزخارفها الفريدة من نوعها، بالإضافة إلى العديد من الموديلات الخاصة التي تتميز بالتواضع سواء للرجال أو النساء، والذين مثلوا في الشيلة والكندورة والثوب والسراويل والبرقع للسيدات، أما لباس الرجال فكان العقال والغترة والبشت والكندورة