ما هو الغطرسة التي لا يدخل صاحبها الجنة مطلقا سؤال نجيب عليه في هذا المقال، ولكن قبل الإجابة على هذا السؤال يجب أن نشير إلى أن الغطرسة حالة من تمجيد الذات وإعجاب شديد بها، والغطرسة واحدة من أهم الذنوب التي يدخلها المالك في النار، وفي هذا المقال سنتعرف على الكبرياء التي لا يدخل صاحبها الجنة أبدًا، وحديث الرسول عن الغطرسة وعواقب الغطرسة.

أي غطرسة لا تدخل الجنة إطلاقا

والغطرسة التي لا يدخل فيها صاحبها الجنة هي خيانة لله تعالى. وأما الغطرسة التي وردت في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال: “من في قلبه لا يدخل في وزن ذرة الغطرسة” فيعتبر من كبائر الذنوب، فسرها العلماء، ويمكن لشخص مهم في الإسلام أن يدخل النار ولا يبقى فيه. أما الغطرسة في الكفر بالله سبحانه وتعالى ورسله وأنبيائه لشدة الغرور وقلة الإيمان، فهو الغطرسة التي لا تدخل صاحبها إطلاقاً والله أعلم.

أنظر أيضا:

حديث النبي في الغطرسة

لقد تسلمنا بسلطة رسول الله – صلى الله عليه وسلم – كثيرين ممن يزعمون أن الغطرسة من الكبائر التي حرمها دين الإسلام، وأمرنا بالابتعاد عنها لأن إنه ينتهك أخلاق المسلمين التي يجب على كل مسلم الالتزام بها. وسلَّم في حديثه الكريم: (من كان في قلبه ثقل ذرة من الغطرسة لا يدخل الجنة.

كما أشار رسولنا الكريم – صلى الله عليه وسلم – إلى أن من كان في قلبه ذرة إيمان لا يدخل النار، وهذا دليل على أن الغطرسة ليست من صفات المسلمين، ودليل هذا هو ملكه. قوله – صلى الله عليه وسلم – في حديثه الكريم: النار إنسان قلبه ثقل حبة الخردل من الإيمان، ولا يدخلها أحد في قلبه الجنة. وزن الخردل . بذرة الكبرياء.

قد يعجبك:  ما درجة الحرارة المناسبة في غرفة المريض

وفي كثير من الأحاديث النبيلة الأخرى ذُكرت شواهد عظمة الغطرسة في الإسلام وضرورة الابتعاد عنها، والله ورسوله أعلم بذلك.

اقرأ أيضا:

عواقب الغطرسة

الغطرسة من التصرفات التي لها عواقب واضحة على الإنسان تعوق حياته وتضعف إيمانه بالله تعالى، ومن هذه العواقب نذكر:

  • الغطرسة سبب واضح في عدم دخول الإنسان الجنة، خاصة إذا بلغت الغطرسة درجة الكفر بالله تعالى.
  • ومن صفات المؤمنين المقربين من الله تعالى قلة الغطرسة، ولذلك فإن الغطرسة تنفر الإنسان عن محبة الله تعالى له أو عن قربه منه.
  • الغطرسة تحجب البصر والبصيرة، وتثير إعجاب قلبه بسبب الإهمال وعدم مراعاة حكم الله تعالى.
  • جزاهم الله المستكبرين يوم القيامة عذاب من نوعهم على أعمالهم، فيبتلون بالذل والعار يوم القيامة.
  • الكبرياء يمنع صاحبها من طاعة الله وعبادته. وذلك بسبب الغرور المفرط للإنسان مع نفسه
  • الغطرسة تقسي قلب الإنسان، بعيدًا عن الله تعالى ودينه الكريم.

ننتهي من هذا المقال حيث نشرح جواب السؤال ما هو الغطرسة التي لا يدخل صاحبها الجنة أبداً، ونذكر بعض الأحاديث النبيلة التي تنهى عن الاستكبار وتشير إلى مصير المتكبر، ونذكر أيضاً. أذكر بعض عواقب الغطرسة في الإنسان.

اقرأ أيضا: